تیتر خبرها
خانه / بخش 6) آمریکا و نظام سلطه / 6)2) نهضت جهاني اسلام / 6)2)6) برپایی حج ابراهیمی و اقدامات طرفداران حج آمریکایی و نظرات و بیانات حضرت امام راحل و مقام معظم رهبری و بزرگان دین / الإمام الخميني(قدس سره) و الحج 2 – ولاشك أن الآثار الناتجة عن مناسك الحج يمكن فهمها على أساس أنها آثار مؤتمر عظيم للمكلفين من اهل الأرض ، قد دعت له السماء – بمناسبة ذکری المجزرة المکّة المبارکة و قتل الشامل الحجاج بیت الله الحرام و ضیوف الرحمن من الایرانیین و فلسطینیین و سایر المسلمین الثورییون ۶ ذی الحجة الحرام عام ۱۴۰۷ بید طغاة آل سعود المنافقون و وهابیون الارهابیون، العملاء الصهاینة و الامریکییون

الإمام الخميني(قدس سره) و الحج 2 – ولاشك أن الآثار الناتجة عن مناسك الحج يمكن فهمها على أساس أنها آثار مؤتمر عظيم للمكلفين من اهل الأرض ، قد دعت له السماء – بمناسبة ذکری المجزرة المکّة المبارکة و قتل الشامل الحجاج بیت الله الحرام و ضیوف الرحمن من الایرانیین و فلسطینیین و سایر المسلمین الثورییون ۶ ذی الحجة الحرام عام ۱۴۰۷ بید طغاة آل سعود المنافقون و وهابیون الارهابیون، العملاء الصهاینة و الامریکییون

يقول الإمام(قدس سره) في إحدى رسائله واصفاً فريضة الحج بالقول : «نظراً لاقتراب أيّام إقامة واحدة من الفرائض الإسلامية الكبرى ذات المحتوى الانساني ، الروحي ، السياسي ، الاجتماعي ، العظيم ، أعني فريضة حج بيت الله الحرام يلزم . . . تطهير هذه الفريضة المقدسة من آثار الطاغوت لتعود إلى الإسلام الحقيقي . . .» 8 .

 

(2) هذا المؤتمر العظيم

يشير الإمام(قدس سره) إلى مناسك الحج ومناسبتها ، فيصفها بالمؤتمر العظيم . يقول(قدس سره) : «لايخفى على أحد أنّ إقامة مثل هذا المؤتمر العظيم لايتسنى لأية شخصية ولا لاية حكومة . فهذا امر الله تعالى هو الذي أعدّ هذا التجمع الكبير» 9 .

 

تعليق : إنّ الإسلام لم يقدّم للبشرية أعظم نظريات السلوك الجمعي فحسب ، بل وضع الأفراد على محك التكليف الشرعي العملي وأوجب عليهم ـ عند تحقق الاستطاعة الشرعية وضمن تحديد زماني معين ـ التوجه إلى بيت الله الحرام في وسط صحراء الجزيرة العربية القاحلة لأداء تلك المناسك الشرعية في الطواف والصلاة والسعي والوقوف والنحر والمبيت . والتزام الأفراد بهذا العمل على مدى القرون المتمادية ، مع ملاحظة المشّاق التي كان يعاني منها الفرد في التنقل ، عبّر عن حقيقتين :

 

الأولى : حقيقة الرسالة الإسلامية وارتباطها بالتصميم الإلهي للخلق والمخلوقات . فلو قامت أية حركة اجتماعية أو حزب سياسي بدعوة الناس إلى التجمع في ذلك المكان الصحراوي في وقت محدد من كلّ عام ، لما استجاب لتلك الدعوة أحد .

 

الثانية : أنها عبّرت عن أنّ النتائج المترتبة على تأدية تلك المناسك إنما تثمر على صعيدين :

 

فردي : وهو ما يتعلق بالتهذيب الروحي للذات .

 

وجماعي : وهو ما يتعلق بتهذيب المجتمع الانساني الكبير .

 

ولاشك أن الآثار الناتجة عن مناسك الحج يمكن فهمها على أساس أنها آثار مؤتمر عظيم للمكلفين من اهل الأرض ، قد دعت له السماء .

درباره ی سید محمد هاشم پوریزدانپرست

دانشجویان مسلمان پیرو خط امام تسخیر لانه جاسوسی

مطلب پیشنهادی

گوشه ای از پیام امام (ره)و خلاصه ی ماجرای حمله به زوّار خانه خدا در راهپیمایی برائت از مشرکین سال 1366

گوشه ای از پیام امام (ره)و خلاصه ی ماجرای حمله به زوّار خانه خدا در راهپیمایی برائت از مشرکین سال 1366

گوشه ای از پیام امام (ره)و خلاصه ی ماجرای حمله به زوّار خانه خدا در راهپیمایی برائت از مشرکین سال 1366

دیدگاهتان را بنویسید

نشانی ایمیل شما منتشر نخواهد شد. بخش‌های موردنیاز علامت‌گذاری شده‌اند *