تیتر خبرها
خانه / بخش 6) آمریکا و نظام سلطه / 6)2) نهضت جهاني اسلام / 6)2)4)بيداري اسلامي در كشورهاي اسلامي / حج فی احادیث الامام الخمینی قدس سره 9 – لمّا كانت هذه المناسك العجيبة من أول الإحرام و التلبية حتى آخر المناسك تنطوي على اشارات عرفانية و روحية- بمناسبة ذکری المجزرة المکّة المبارکة و قتل الحجاج بیت الله الحرام و ضیوف الرحمن من الایرانیین و فلسطینیین و سایر المسلمین الثورییون ۶ ذی الحجة الحرام عام ۱۴۰۷ بید طغاة آل سعود و وهابیون الارهابیون العملاء الصهاینة و الامریکییون

حج فی احادیث الامام الخمینی قدس سره 9 – لمّا كانت هذه المناسك العجيبة من أول الإحرام و التلبية حتى آخر المناسك تنطوي على اشارات عرفانية و روحية- بمناسبة ذکری المجزرة المکّة المبارکة و قتل الحجاج بیت الله الحرام و ضیوف الرحمن من الایرانیین و فلسطینیین و سایر المسلمین الثورییون ۶ ذی الحجة الحرام عام ۱۴۰۷ بید طغاة آل سعود و وهابیون الارهابیون العملاء الصهاینة و الامریکییون

… والآن ، ونحن على أعتاب فريضة الحجِّ المباركة ، من اللازم أن يكون لنا توجه للأبعاد العرفانية والروحية والاجتماعية والسياسية والثقافية لهذه الفريضة ، عسى أن يكون ذلك باعثاً على اتخاذ خطوات فعّالة أخرى .

كثير من الاخوة الملتزمين تحدّثوا عن هذه الموضوعات ، لهذا فإنّي أكتفي بإشارة عابرة إلى بعض أبعاد (هذه الفريضة) لعلّها تكون تذكرة .

لمّا كانت هذه المناسك العجيبة من أول الإحرام والتلبية حتى آخر المناسك تنطوي على اشارات عرفانية وروحية لا يتيسر الحديث عنها بتفصيل في هذا المقال ، أكتفي ببعض إشارات التلبيات :

التلبيات المكرّرة تكون حقيقة من أولئك الذين سمعوا نداءَ الله ، فأجابوا دعوته ـ سبحانه ـ باسمه الجامع . المسألة مسألة الحضور في المحضر (الإلهي) ، ومشاهدة جمال المحبوب . وكأن الملبي قد ذابت ذاته في هذا المحضر فيكرِّر تلبية (لبيك اللهم لبيك) ، ويتبع ذلك سلب الشريك (لبيك لا شريك لك لبيك) .. سلب الشريك بالمعنى المطلق ، وأهل الله يعلمون أن هذا السلب للشريك لايقتصر على الإلوهية ، وإن كان سلب الشريك في (الإلوهية) يشمل ـ في نظر أهل المعرفة ـ جميع المراتب حتى فناء العالم . وتحوي (التلبية) جميع الفقرات الاحتياطية والاستحبابية ، ففيها تخصيص الحمد بالله والنعمة به وتنفي عنه (مرّة أخرى) الشريك (إنّ الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك لبيك) . وهذه عند أهل المعرفة غاية التوحيد ، وتعني أنّ كل حمد ونعمة في عالم الوجود إنما هو حمد الله ونعمة الله سبحانه بدون شريك . ويجري هذا الموضوع والهدف الأعلى في كلّ موقف ومشعر وعمل وحركة وسكون ، وخلافه الشرك بالمعنى الأعمّ .

درباره ی سید محمد هاشم پوریزدانپرست

دانشجویان مسلمان پیرو خط امام تسخیر لانه جاسوسی

مطلب پیشنهادی

بيانيه پاياني اجلاس بين المللي «جوانان و بيداري اسلامي»

بيانيه پاياني اجلاس بين المللي «جوانان و بيداري اسلامي»   ۱۱ بهمن ۱۳۹۰ در راستاي …

دیدگاهتان را بنویسید

نشانی ایمیل شما منتشر نخواهد شد. بخش‌های موردنیاز علامت‌گذاری شده‌اند *